المصرية أغسطس 2023
المصرية أغسطس 2023

البنك الدولي: مصر الأولى في المنطقة والخامسة عالميا في تحويلات العاملين بالخارج بقيمة 24.2 مليار دولار

احتلت مصر المرتبة الخامسة عالمياً والأولى في قائمة البنك الدولي لتحويلات العمالة بالخارج بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال العام الماضي، محققة 24.2 مليار دولار، بنسبة 27.5% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

وبحسب بيانات البنك، تفوقت مصر على المغرب التي جاءت في المركز الثاني بالقائمة، وبلغت حجم تحويلات عمالتها بالخارج نحو 12.1 مليار دولار خلال عام 2023.

ميزان المدفوعات

يأتي ذلك بينما أظهر أداء ميزان المدفوعات خلال الربع الأول من العام المالي الجاري 2023-2024 تراجعا في تحويلات المصريين العاملين بالخارج بنسبة 29.9% على أساس سنوي مقارنة بنفس الربع من العام المالي السابق.

وبحسب البنك المركزي، انخفضت تحويلات المصريين العاملين بالخارج خلال الربع الأول من العام المالي الجاري لتقتصر على نحو 4.5 مليار دولار مقارنة بنحو 6.4 مليار دولار مقارنة بنفس الربع من العام المالي السابق.

ترتيب الدول

وجاءت لبنان في المركز الثالث بالقائمة، واستقبلت نحو 6.4 مليار دولار تحويلات من عمالتها بالخارج، فيما استقبلت الأردن نحو 4.7 مليار دولار.
فيما حلت الضفة الغربية وقطاع غزة في المرتبة الخامسة بقائمة البنك الدولي، وبلغت حجم تحويلات عمالتها بالخارج العام الماضي نحو 3.8 مليار دولار، ثم تونس التي وصلت إلى 2.7 مليار دولار، والجزائر نحو 1.8 مليار دولار.
ونوه البنك الدولي إلى أن إيران استقبلت تحويلات بقيمة 900 مليون دولار، والعراق 100 مليون دولار، وذلك خلال العام الماضي.

وقال البنك الدولي إن التحويلات إلى البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل شهدت نموا يقدر بنحو 3.8% في عام 2023، ويُعد هذا النمو أقل مما تحقق في العامين الماضيين.

وفي عام 2023، أشارت تقديرات البنك الدولي إلى أن تدفقات التحويلات إلى البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل بلغت 669 مليار دولار، وتواصل أسواق العمل القادرة على الصمود في مواجهة الصدمات في بلدان الاقتصادات المتقدمة ودول مجلس التعاون الخليجي دعم قدرة المهاجرين على إرسال الأموال إلى أوطانهم.

وحسب المناطق، زادت تدفقات التحويلات إلى منطقة أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي بنسبة (8% )، وجنوب آسيا (7.2%)، وشرق آسيا والمحيط الهادي (3%)، وأفريقيا جنوب الصحراء (1.9%).
تراجع التدفقات لمنطقة الشرق الأوسط

وبحسب البنك الدولي، تراجعت التدفقات إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للعام الثاني بنسبة 5.3%.

كما انخفضت التحويلات إلى منطقة أوروبا وآسيا الوسطى بنسبة 1.4% بعد زيادتها بأكثر من 18% في عام 2022.

الولايات المتحدة أكبر مصدر للتحويلات

وظلت الولايات المتحدة أكبر مصدر للتحويلات، وكانت البلدان الخمسة التي تلقت أكبر قدر من التحويلات في عام 2023 هي الهند (125 مليار دولار) والمكسيك (67 مليار دولار) والصين (50 مليار دولار)، والفلبين (40 مليار دولار) ومصر (24 المليار دولار).

وبناءً على مسار ضعف النشاط الاقتصادي العالمي، توقع البنك أن يتراجع نمو التحويلات إلى البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل إلى 3.1% في عام 2024.

وتستند التنبؤات المتواضعة إلى تباطؤ النمو الاقتصادي واحتمال تراجع أسواق العمل في العديد من البلدان مرتفعة الدخل.

وقال البنك إن مخاطر التطورات السلبية الأخرى التي تؤثر على تدفق التحويلات للبلدان تشمل قلب أسعار النفط وأسعار صرف العملات، وتراجع اقتصادي أكبر من المتوقع في البلدان مرتفعة الدخل.

اترك تعليقا