«تيك توك» تحذف ميزة جديدة تسمح للمستخدمين إنشاء مقاطع مزيفة باستخدام الذكاء الاصطناعي

أصدرت تيك توك عن طريق الخطأ رابطًا لميزة جديدة مدعومة بالذكاء الاصطناعي دون حواجز حماية، مما سمح للمستخدمين بتوليد مقاطع فيديو تتحدث عن أي شيء.
ووفقًا لـ CNN تمكن المستخدمين من خلال تلك من إنشاء مقاطع فيديو تحتوي اقتباسات من هتلر ورسالة تطالب الناس بشرب مواد التبييض.
وأوقفت تيك توك هذا الإصدار من الأداة، في حين يظل الإصدار الذي كانت تيك توك تعتزم إطلاقه متاحًا.
وتسمح الصور الرمزية الرقمية التي أطلقتها المنصة في وقت سابق من هذا الأسبوع بصفتها جزءًا من مجموعة Symphony لحلول الإعلانات للشركات بتوليد إعلانات باستخدام ما يشبه الممثلين المدفوعين.
كما أنها تستخدم الدبلجة المدعومة بالذكاء الاصطناعي التي تتيح للمعلنين إدخال نص لجعل الصور الرمزية تقول ما يريدون ضمن إرشادات تيك توك.
ووفقًا للمنصة، يمكن للعلامات التجارية استخدام الصور الرمزية الرقمية للتواصل مع المتابعين وبث الحياة في جهود تسويق المحتوى.
ويمكن للمستخدمين الذين لديهم حساب TikTok Ads Manager الوصول إلى هذه الأداة، مع أن الإصدار الذي وجدته CNN يسمح لأي شخص لديه حساب شخصي بتجربته.
وفي بيان، قالت المتحدثة باسم تيك توك، لورا بيريز، إن المنصة حلت الخطأ التقني الذي سمح لعدد صغير للغاية من المستخدمين بتوليد محتوى باستخدام نسخة اختبار داخلية للأداة لبضعة أيام.
وعندما اكتشفت CNN الأداة الداخلية، سمحت للشبكة بتوليد مقطع فيديو يطالب الناس بالتصويت في اليوم الخطأ.
ولم تحتوِ مقاطع الفيديو التي أنتجتها CNN علامة مائية تكشف أن الفيديو مولد بالذكاء الاصطناعي، وهو شيء تفعله النسخة الرسمية من الصور الرمزية الرقمية.

اترك تعليقا