CDIS

مدير تطوير الأعمال بشركة «MCS»: شاركنا في نشر التوعية بالأمن السيبراي بالتعاون مع مركز «سيرت» التابع للبنك المركزي

كشف المهندس محمد مصطفى، مدير تطوير الأعمال بشركة MCS، على مشاركتها في حلقات نشر التوعية حول أهمية الأمن السيبراني على مستوى الجمهورية بالتعاون مع مركز الاستجابة لطوارئ الحاسب الآلي «Cert» التابع للبنك المركزي، مؤكدًا على أهمية نشر الوعي والثقافة حول مخاطر الأمن السيبراني لاسيما لقطاع البنوك الذي يعد واحدًا من أكثر القطاعات المستهدفة من الهجمات الإلكترونية على مستوى العالم.

وأكد على أن الفترة الماضية وما شهدته من صعوبة في توفير العملة الصعبة ألقت بظلالها على كافة القطاعات، لكن نظرًا لأهمية القطاع السيبراني، تمكنت MCS من الحصول على الاعتمادات المستندية وتوفير العملة الصعبة اللازمة لاستيراد منتجاتها للحماية وأمن المعلومات، مشيرًا إلى أن الشركة ابتكرت نظمًا جديدة للسداد مع عملائها تعتمد الجنيه المصري في التعاملات المحلية على ان تتحمل كلفة الاستيراد وتدبير العملة اللازمة وهو ما ساهم في قدرتها على الحفاظ على نفس معدل النمو السنوي الخاص بها على الرغم من الأزمات الاقتصادية على مستوى العالم.

شدد على أن واحدًا من أهم المجالات التي يجب التركيز عليها في نشر الوعي بالأمن السيبراني هي تدريب العقول الشابة وخلق جيل من المتخصصين المؤهلين في مجال أمن المعلومات، منوهًا إلى أن MCS لديها شراكة مستمرة مع معهد تكنولوجيا المعلومات ITI تركز من خلالها على تدريب 400 طالب سنويًا على حلول اأمن السيبراني لخلق جيل من العقول القادرة على التعامل مع الهجمات السيبرانية وحماية أمن المعلومات.

تطرق إلى توقيع MCS مذكرة تفاهم مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمصر UNDP، في خطوة من شأنها ترسيخ سبل التعاون المشتركة بين الجهتين في تطوير مهارات الكوادر البشرية وتأهيلهم بما يتناسب مع متطلبات سوق العمل الحديثة والمساهمة البناءة في رفع مهارات المتخصصين ووعيهم بما يتناسب مع مساعي الدولة للمضي قدماً نحو ترسيخ العمل بالتحول الرقمي ، فضلاً عن أن التعاون الجديد يتضمن العمل المشترك على دعم منظومة الابتكار وريادة الأعمال في مصر وأفريقيا عبر مجموعة من البرامج والمسابقات للكشف عن المواهب والأفكار الحديثة التي من شأنها تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030.

اترك تعليقا